Event: موقعة الجمل
المهنة: مدرس رياضيات
السن: 23

يحيي زكريا محمد الجزار

يحي الجزار، مدرس رياضيات للمرحلة الإعدادية، كان ضمن ضحايا موقعة الجمل، ضمن 11 أخرين. تخرج يحيى في خريج كلية التربية بجامعة الإسكندرية، فرع دمنهور عام 2010، وكان يعمل بإحدى المدارس الخاصة كمدرس رياضيات للمرحلة الإعدادية، ولم يمض على عمله سوى فصل دراسي واحد فقط.

ويروي عنه شقيقه أنه كان مثالاً ونموذجًا للأخلاق في كل شيء، وكان لحسن خلقه مردود عند الناس حينما فوجئوا بنبأ استشهاده؛ حيث خرج الأهالي للمشاركة في جنازته بأعداد مهولة.

ويقول زميل له: كان يحي رجل المهام الصعبة في كلية التربية،عندما عرف أن موقعة الجمل ستحدث يوم الأربعاء صباحا، قرر أن يسافر إلى ميدان التحرير مساء، ووصل في العاشرة مساء واتصل بنا وقال أريد أن أتواصل مع أي مجموعة هنا. وبالفعل توصل لمجموعة، وكان من أول من وقف عند المتحف المصري لحمايته، ضحي بحياته لتكون مصر أفضل ويتمتع شعبها بالحرية. أطلقنا اسمه على إحدى مدرجات كلية التربية وهو أقل شئ يمكن أن نقدمه له.

وقال زميل آخر، أنه يحي كان حريصاً أن يتعرف في الكلية على القادمين الجدد، ليقدم لهم العون ويساعدهم في أمورهم.

أما الزميل الثالث الذي رافقه في ميدان التحرير في ليلة موقعة الجمل، فقال أنه أصر أن يكون في المقدمة، وأنه أصيب بطلقة أحد القناصة بعد الثالثة صباحاً، وتم نقله إلى المستشفى التي بقى فيها عدة أيام قبل أن يتوفاه الله.

يذكر أن محافظ البحيرة قرر صرف 5 آلاف جنيه مصري إعانة عاجلة لأسرة يحي الجزار